وزير النقل: السكك الحديدية بمصر ستشهد تحولاً ملحوظاً بمنتصف 2019

وزير النقل: السكك الحديدية بمصر ستشهد تحولاً ملحوظاً بمنتصف 2019

الأحد 04 مارس 2018 04:46:00 مساءً

كتب-عمر عبد اللطيف:

قال هشام عرفات، وزير النقل، إن قطاع السكك الحديدية سيشهد تحولاً مهماً وملحوظاً، في منتصف عام 2019.

وأوضح عرفات، اليوم الأحد، أنه سيتم إنشاء خطوط جديدة، واستخدام الإشارات الإلكترونية، إلى جانب شراء جرارات جديدة وتطوير ورش الصيانة.

ولفت الوزير، إلى التعاقد على 100 جرار جديد، وإصلاح 81 أخرين، من خلال عقد صيانة لمدة 15 سنة.

وتابع عرفات خلال جلسة بمجلس النواب اليوم: "نستهدف من تطوير قطارات نقل البضائع، الوصول بطاقة إنتاجية لـ25 مليون طن.

ونوه الوزير، بأن المشكلات الرئيسية لقطاع السكك الحديدية، تتضمن عدم إنشاء خطوط جديدة تستوعب زيادة عدد الركاب منذ 1950، كذلك الاعتماد على جرارات قديمة منذ 1980.

وذكر الوزير، أنه خلال الستين سنة الماضية تم ازدواج الخطوط من أسيوط إلى أسوان، ولم يتم عقب ذلك إنشاء خطوطاً جديدة تستوعب الطلب، ما أدى لإنهيار مستوى الخدمة.

وأشار عرفات إلى أن 98% من حوادث القطارات على مدار 30 سنة، من بينها حادث البحيرة، تقع بسبب الإشارات الكهربائية، ولابد من تحويلها إلى نظام إلكتروني.

يُذكر أن المتحدث باسم وزارة النقل، قد صرح بأن عدد ضحايا حادث قطار البحيرة الذي وقع في 28 فبراير الماضي، ارتفع إلى 15 قتيلاً و40 مصاباً، بالتزامن مع رفع حالة الطوارئ بالمحافظة.

وقال عرفات، في وقت سابق، أنه يجري حالياً تنفيذ مشروعات لتطوير مرفق السكك الحديدية بصورة شاملة، والتي بدأ تنفيذها منذ عام 2015، ومن المقرر ان تبدأ تؤتي ثمارها بشكل تدريجي، بحيث تنتهي جميع تلك المشروعات في عام 2022، باستثمارات تبلغ نحو 55 مليار جنيه.

وأشار الوزير إلى أن المشروعات التي يتم تنفيذها حالياً تم خلالها بالفعل تغيير أنظمة الأمان بطول 750 كم، وجاري العمل لاستكمال التحديث بتكلفة تصل لنحو 16 مليار جنيه.


إقرأ أيضا