كهرباء وطاقة

تخريج 80 متدربًا من دول حوض النيل فى مجالات صيانة المحطات الحرارية والمائية والطاقة المت

8 ديسمبر 2016 | بتوقيت 1:26 صباحًا

طاقة نيوز

شهد المهندس أسامة عسران نائب وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والمهندس جابر دسوقى رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر وعدد من قيادات القطاع  اليوم- الخميس- إحتفالية تخريج عدد 80 متدرباً فى ثلاثة دورات تدريبية حول ” تشغيل وصيانة محطات الديزل” ” تشغيل وصيانة المحطات المائية ” و” توليد الطاقة من مصادر الطاقة المتجددة ( الرياح والشمس والكتلة الحيوية ” .
يأتى ذلك فى إطار الإهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء والطاقة لبناء وإعداد الكوادر من دول حوض النيل
و أوضح المهندس جابر أن هذه الدورات التدريبية شملت متدربين من دول حوض النيل وهم بوروندى ، جيبوتى ،  جمهورية الكونغو الديمقراطية ، كينيا ، رواندا ، جنوب السودان ، السودان ، الصومال ،  تنزانيا ، وأوغندا .
وأضاف أن هذه الدورات تأتي ضمن عدد من البرامج التدريبية الجارى تنفيذها فى إطار مشروع التعاون مع الدول الأفريقية الذى يتبناه القطاع ويتم تنفيذه لبناء القدرات البشرية بالدول الإفريقية فى مجالات الكهرباء من خلال البرامج التدريبية وتنظيم ورش عمل أو بإيفاد الخبراء المصريين لهذه الدول فى مختلف مجالات الطاقة ، وذلك من أجل تحقيق الإستفادة القصوى لكافة الأطراف .
وأكد فى الكلمة التى ألقاها خلال الاحتفالية أن وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة بدأت تلك البرامج التدريبية منذ عام 2007 ، وذلك مع دولتى السودان وإثيوبيا ، و تقدم الوزارة  فى الوقت الحالى التدريب لعدد إثنى عشر (12) دولة من  دول حوض النيل ، بالإضافة إلى جيبوتى والصومال لتبادل المعرفة حول كافة مجالات الكهرباء من إنتاج ونقل وتوزيع بالإضافة إلى المجالات الإدارية .
كما أكد على دعم التوجه نحو التكامل مع دول حوض النيل، وحرص القطاع إعداد الكوادر من الدول الأفريقية الشقيقة باعتبارهم واجهة التطويرلأنظمة الكهرباء القائمة فى بلادهم، وكذلك عقد ورش العمل لبحث أى مستحدثات جديدة فى هذه المجالات ودراسة إمكانية الاستفادة منها.
هذا وقد تخلل هذه الدورات التدريبية عدد من الزيارات الميدانية لمواقع مشروعات الكهرباء، كما تم زيارة عدد من المواقع السياحية على أرض مصر.
وأعرب المتدربون عن تقديرهم وعرفانهم للدور المتميز والجهود التى يبذلها قطاع الكهرباء والطاقة المصرى فى إعداد وتنظيم الدورات التدريبية لتحقيق الاستفادة القصوى منها مؤكدين على أنهم سيعملون على نقل الخبرة التى اكتسبوها من مصر إلى بلادهم.
201
زر الذهاب إلى الأعلى